المنہاج السوی من الحدیث النبوی

الجواھر الباھرہ

مُخْتَصَرُ الْجَوَاهِرِ الْبَاهِرَةِ فِي الْأَسَانِيْدِ الطَّاهِرَةِ

(حضور نبی اکرم صلی اللہ علیہ وآلہ وسلم کی بارگاہ تک اَئمہ حدیث و تصوّف کے طرق سے مؤلف کی مختصراً متصل اَسانید)

1. إسنادي إلي الإمام الأعظم أبي حنيفة رضي الله عنه

(امام اعظم ابوحنیفہ النعمان بن ثابت رضی اللہ عنہ تک متّصل اَسانید)

2. إسنادي إلي الإمام مالک بن أنس الأصبحي رضي الله عنه

(امام مالک بن انس اصبحی رضی اللہ عنہ تک متصل اَسانید)

3. إسنادي إلي الإمام محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه

(امام محمد بن ادریس الشافعی رضی اللہ عنہ تک متصل اَسانید)

4. إسنادي إلي الإمام أحمد بن حنبل الشيباني رضي الله عنه

(امام احمد بن حنبل الشیبانی رضی اللہ عنہ تک متصل اَسانید)

5. إسنادي للجامع الصحيح إلي الإمام البخاري رضي الله عنه

(امام محمد بن اسماعیل بخاری رضی اللہ عنہ تک ’’صحیح البخاری‘‘کی متصل اَسانید)

6. إسنادي للجامع الصحيح إلي الإمام مسلم رضي الله عنه

(امام مسلم بن حجاج قشیری رضی اللہ عنہ تک ’’صحیح مسلم‘‘کی متصل اَسانید)

7. إسنادي للسنن الأربعة من أبي داود والتّرمذي والنّسائي وابن ماجه رضي الله عنهم

(امام ابوداود، امام ترمذی، امام نسائی اور امام ابن ماجہ رضی اللہ عنھم تک ’’سنن اربعہ‘‘ کی متصل اَسانید)

8. إسنادي للشفاء إلي الإمام القاضي عياض رضي الله عنه

(قاضی عیاض مالکی رضی اللہ عنہ تک ’’الشفاء‘‘ کی متّصل اَسانید)

9. إسنادي إلي سيّدنا الغوث الأعظم أبي محمد محي الدين الشيخ عبد القادر الجيلاني رضي الله عنه بعلوم التصوّف والطّريقة والمعرفة

(علوم تصوف اور طریقت و معرفت میں حضور سیدنا غوث الاعظم ابو محمد محی الدین شیخ عبدالقادر جیلانی رضی اللہ عنہ تک متّصل اَسانید)

10. إسنادي إلي الشيخ الأکبر محي الدين محمد بن علي بن العربي الطائي الحاتمي رضي الله عنه

(الشیخ الاکبر محی الدین محمد بن علی بن العربی رضی اللہ عنہ تک متّصل اَسانید)

اَلْحَمْدُِﷲِ الْوَلِيِّ الْحَمِيْدِ، الْمُتَکَفِّلِ بأَرْزَاقِ الْعَبِيْدِ، الْمُتَصَرِّفِ فِيْهِمْ بِمَا يُرِيْدُ، وَالْمُخَصِّصِ مِنْهُمْ بِمَا يَزِيْدُ، وَالصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ عَلَي سَيِدِنَا وَنَبِيِنَا مُحَمَّدِ نِ الَّذِي هَدَانَا إِلَي مَعَارِفِ التَّوْحِيْدِ، وَأَرْشَدَنَا إِلَي رِوَايَةِ قَوْلِهِ السَّعِيْدِ، وَأَمَرَنَا إِلَي مُتَابَعَةِ عَمَلِهِ السَّدِيْدِ، وَعَلَي آلِهِ وَصَحْبِهِ وَتَبْعِهِ الَّذِيْنَ جَعَلَهُمُ اﷲُ لَنَا الثِّقَاتَ لِإِسْنَادِ الرِّوَايَةِ وَإِبْلَاغِ الدِّيْنِ، لأَنَّ الإِبْلَاغَ وَالإِسْنَادَ مِنْ خُصُوْصِيَاتِ الْأُمَّةِ الْمُحَمَّدِيَةِ، فَمَا مِنْ أُمَّةٍ مِّنْ أُمَمِ الْأَنْبِيَاءِ السَّابِقِيْنَ کَانَتْ لَهَا هَذِهِ الْمَنْزِلَةُ الْعِلْمِيَةُ الرَّفِيْعَةُ تَبْلُغُ دِيْنَهَا بِالإِسْنَادِ الْمُتَّصِلِ بَيْنَ نَبِيِهَا وَبَيْنَ عُلَمَاءِهَا، قَدْ فَضَّلَ اﷲُ تَعَالَي بِهَا خَيْرَ أُمَّةٍ وَشَرَّفَ أَئِمَّتَهَا بِآدَابِهَا مِنَ الصَّحَابَةِ إِلَي الْمُحَدِّثِيْنَ.

وَقَدْ رَوَي ابْنُ مَسْعُوْدٍ رضي الله عنه قَالَ : سَمِعْتُ رَسُوْلَ اﷲِ صلي الله عليه وآله وسلم يَقُوْلُ : نَضَّرَ اﷲُ امْرَأً سَمِعَ مِنَّا حَدِيْثًا. وفي رواية : سَمِعَ مِنَّا شَيْئًا فَبَلَّغَهُ کَمَا سَمِعَ فَرُبَّ مُبَلِّغٍ أَوْعَي مِنْ سَامِعٍ. رواه الترمذي. وفي رواية : نَضَّرَ اﷲُ امْرَأً سَمِعَ مَقَالَتِي فَوَعَاهَا وَحَفِظَهَا وَبَلَّغَهَا فَرُبَّ حَامِلِ فِقْه إِلَي مَنْ هُوَ أَفْقَهُ مِنْهُ.

وَرَوَي ابْنُ عَبَّاسٍ رضي اﷲ عنهما قَالَ : قَالَ رَسُوْلُ اﷲِ صلي الله عليه وآله وسلم : اَللَّهُمَّ ارْحَمْ خُلَفَائِي قُلْنَا : يَا رَسُوْلَ اﷲِ وَمَنْ خُلَفَاءُکَ؟ قَالَ : الَّذِيْنَ يَأْتُوْنَ مِنْ بَعْدِي يَرْوَوْنَ أَحَادِيْثِي وَيُعَلِّمُوْنَهَا النَّاسَ. رواه الطبراني في الأوسط.

وَقَالَ الْأَئِمَّةُ الْکِبَارُ مِنَ التَّابِعِيْنَ : الإِسْنَادُ مِنَ الدِّيْنِ، وَلَا يُحَدِّث عَنْ رَسُوْلِ اﷲِ إِلَّا الثِّقَاتُ، وَلَوْلَا الإِسْنَادُ لَقَالَ مَنْ شَاءَ مَا شَاءَ، وَأَنَّ هَذَا الْعِلْمَ دِيْنٌ فَانْظُرُوْا عَمَّنْ تَأْخُذُوْنَ دِيْنَکُمْ. أمّا بعد : فيقول أسير ذنبه وراجي عفو ربّه، الدکتور محمد طاهر القادري بن المحدّث المُسنِد الدکتور فريد الدين القادري هَذِهِ أَسَانِيْدِي فِي الْحَدِيْثِ الْمُبَارَکِ وَالسُّنَّةِ النَّبَوِيَةِ الشَّرِيْفَةِ الْمُطَهَرَةِ وَالَّتِي عَدَدُهَا مِائَةٌ وَخَمْسٌ وَعِشْرُوْنَ سَنَدًا وَأَذْکُرُ مِنْ بَعْضِهَا شَهَادَةً وَبَرَکَةً بِالاِتِّصَالِ مَعَ الْمَشَائِخِ وَالْأَکَابِرِ، مِنَ الْعَرَبِ وَالْعَجَمِ، وَهِيَ مُحَقَّقَةٌ وَمُتَّصِلَةٌ بِطَرِيْقِ الضَّبْطِ وَالتَّسَلْسُلِ وَالاِتِّصَالِ إِلَي أَئِمَّةِ الْحَدِيْثِ الْأَعْلَامِ، وَالْأَشْيَاخِ الْقَادَةِ الْکِرَامِ، وَإِنَّهَا مُوْصِلَةٌ إِلَي سَيِدِنَا وَمَوْلَانَا مُحَمَّدٍ أَکْرَمِ الْخَلْقِ وَأَفْضَلِ الْأَنَامِ صَلَّي اﷲُ عَلَيْهِ وَعَلَي آلِهِ وَصَحْبِهِ وَتَبْعِهِ أَزْکَي الصَّلاَةِ وَأَبْقَي السَّلَامِ.

(إسنادي إلي الإمام الأعظم أبي حنيفة رضي الله عنه)

(امام اعظم ابوحنيفہ النعمان بن ثابت رضی اللہ عنہ تک متّصل اَسانيد)

أروي عن سيّدي الإمام الأعظم أبي حنيفة رضي الله عنه من ثمانية الأسانيد المتّصلة والطّرق الموصلة إليه، و أحد منها : أروي عن والدي المحدّث المُسنِد الدکتور فريد الدين القادري الحنفي عن الشيخ عبد الهادي الأنصاري اللکنوي و أخيه الأکبر الشيخ عبد الباقي بن علي محمد الأنصاري المحدّث اللکنوي الحنفي عن الشيخ أبي الحسنات محمد عبد الحي بن عبد الحليم اللکنوي الحنفي و الشيخ السيّد علي بن ظاهر الوتري الحنفي کلاهما عن الشيخ عبد الغني بن أبي سعيد الدهلوي المدني الحنفي عن الشيخ عثمان بن محمد الميرغني المکّي الحنفي ومحدث الحجاز الشيخ محمد عابد بن أحمد السندي المدني الحنفي کلاهما عن الشيخ يوسف بن محمد المزجاجي الحنفي عن أبيه الشيخ محمد بن علاء الدين المزجاجي الحنفي عن أبيه الشيخ علاء الدين بن محمد الحنفي عن الشيخ حسن بن علي العُجَيمي الحنفي عن الشيخ خير الدين بن أحمد بن علي الرملي الحنفي (صاحب الفتاوي الخيرية) عن الشيخ محمد بن السراج الحانوتي الحنفي (صاحب الفتاوي) عن الشيخ أحمد بن الشلبي الحنفي عن الشيخ إبراهيم بن عبد الرحمن الکرکي الحنفي عن الشيخ يحيي بن محمد الأقصرائي الحنفي عن الشيخ محمد بن محمد البخاري الحنفي عن الشيخ حافظ الدين محمد بن محمد بن علي الطاهري الحنفي عن صدر الشريعة عبيد اﷲ بن مسعود بن محمود البخاري الحنفي عن جده تاج الشريعة محمود بن أحمد الحنفي عن والده صدر الشريعة أحمد الحنفي عن أبي جمال الدين عبيد اﷲ إبراهيم المحبوبي الحنفي عن الشيخ محمد بن أبي بکر البخاري عرف بإمام زاده الحنفي عن أبي الفضائل شمس الأئمة بکر بن محمد الزَرَنْجَري الحنفي عن شمس الأئمة أبي بکر محمد بن أبي سهل السرخسي (صاحب المبسوط) عن شمس الأئمة عبد العزيز أحمد الحلوائي الحنفي عن أبي علي الخضر بن علي النسفي الحنفي عن أبي بکر محمد بن فضل البخاري الحنفي عن الأستاذ عبد اﷲ بن محمد الحارث الحنفي عن أبي حفص الصغير محمد الحنفي عن أبيه أبي حفص الکبير أحمد بن حفص البخاري الحنفي عن الإمام محمد بن حسن الشيباني الحنفي عن الإمام الأعظم أبي حنيفة النعمان بن ثابت رضي الله عنه (80 - 150ه).

وَقَالَ أَبُوْحَنِيْفَةَ رضي الله عنه : سَمِعْتُ أَنَسَ بْنَ مَالِکٍ رضی الله عنه يَقُوْلُ : قَالَ رَسُوْلُ اﷲِ صلي الله عليه وآله وسلم : طَلَبُ الْعِلْمِ فَرِيْضَةٌ عَلَي کُلِّ مُسٍلِمٍ.

(مسند الإمام أبي حنيفة.)

وَأَيْضًا قَالَ أَبُوْحَنِيْفَةَ رضي الله عنه : سَمِعْتُ عَبْدَ اﷲِ بْنَ أُنَيْسٍ رضی الله عنه يَقُوْلُ : سَمِعْتُ رَسُوْلَ اﷲِ صلي الله عليه وآله وسلم يَقُوْلُ : حُبُّکَ الشَّيئَ يُعْمِي وَيُصِمُّ.

وَأَيْضًا قَالَ أَبُوْحَنِيْفَةَ رضي الله عنه سَمِعْتُ عَبْدَ اﷲِ بْنَ الْحَارِثِ رضی الله عنه يَقُوْلُ : سَمِعْتُ رَسُوْلَ اﷲِ صلي الله عليه وآله وسلم يَقُوْلُ : مَنْ تَفَقَّهَ فِي دِيْنِ اﷲِ کَفَاهُ اﷲُ هَمَّهُ وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ.

وَأَيْضًا رَوَي أَبُوْحَنِيْفَةَ رضي الله عنه عَنْ وَاثِلَةَ بْنِ الْأَسْقَعِ رضي الله عنه عَنْ رَسُوْلِ اﷲِ صلي الله عليه وآله وسلم.

وَأَيْضًا رَوَي أَبُوْحَنِيْفَةَ رضي الله عنه عَنْ عَبْدِ اﷲِ بْنِ أَبِي أَوْفَي رضي الله عنه عَنْ رَسُوْلِ اﷲِ صلي الله عليه وآله وسلم.

(إسنادي إلي الإمام مالک بن أنس الأصبحي رضي الله عنه)

(امام مالک بن انس اصبحی رضی اللہ عنہ تک متصل اَسانید)

أروي عن الإمام مالک بن أنس الأصبحي رضي الله عنه من ثمانية الأسانيد المتّصلة والطّرق الموصلة إليه، و أحد منها : أروي عن السيّد محمد بن علوي المالکي المکّي عن أبيه الإمام علوي بن عباس المالکي المکّي عن أبيه الإمام عباس بن عبد العزيز المالکي المکّي عن محمد عابد المالکي الأزهري عن السيد أحمد بن زيني دحلان عن عثمان بن حسن الدمياطي عن الإمام محمد الأمير الکبير المصري عن علي بن محمد العربي السقاط عن الشيخ محمد الزرقاني (شارح الموطأ) عن أبيه الشيخ عبد الباقي عن الشيخ علي الأجهوري عن الشيخ محمد بن أحمد الرملي عن القاضي زکريا بن محمد الأنصاري عن الإمام الحافظ ابن حجر العسقلاني عن الشيخ نجم الدين محمد بن علي البالسي عن محمد بن علي المکفي عن محمد بن الدلاصي عن عبد العزيز بن عبد الوهاب الطرطوشي عن سليمان بن خلف الباجي عن يونس بن عبد اﷲ بن مغيث عن أبي عيسي يحيي بن يحيي عن عم أبيه عبيد اﷲ بن يحيي عن أبيه الإمام يحيي بن يحيي الليثي الأندلسي عن إمام دار الهجرة الإمام مالک بن أنس الأصبحي (93 - 179ه) قدس اﷲ سره العزيز.

(إسنادي إلي الإمام محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه)

(امام محمد بن ادریس الشافعی رضی اللہ عنہ تک متصل اَسانید)

أروي عن الإمام محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه من عدة الأسانيد المتّصلة والطّرق الموصلة إليه، و منها : أروي عن الشيخ علوي بن عباس المالکي المکّي عن محدّث الحرمين عمر بن حمدان المحرسي عن الشيخ أحمد بن إسماعيل البرزنجي عن الشيخ أحمد بن زيني دحلان عن الشيخ عثمان بن حسن الدمياطي عن الإمام أبي عبد اﷲ محمد بن محمد الأمير الکبير المصري عن الشيخ أبي الحسن علي بن أحمد العدوي الصعيدي المصري عن الشيخ محمد بن عقيلة المکّي عن الشيخ حسن بن علي العُجَيْمي عن الشيخ صفي الدين أحمد بن محمد القشاشي المدني عن الشيخ شمس الدين محمد بن أحمد الرملي عن الشيخ القاضي زکريا بن محمد الأنصاري عن الحافظ الشهاب أحمد بن حجر العسقلاني عن الصلاح بن أبي عمر المقدسي عن فخر الدين علي بن أحمد البخاري عن القاضي أبي المکارم أحمد بن محمد اللبان و أبي جعفر محمد بن أحمد الصيدلاني کلاهما عن أبي علي الحسن بن أحمد الحداد عن الحافظ أبي نعيم أحمد بن عبد اﷲ الأصبهاني عن أبي العباس محمد بن يعقوب الأصم عن الربيع بن سليمان المرادي عن الإمام أبي عبد اﷲ محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه (150 - 204ه).

(إسنادي إلي الإمام أحمد بن حنبل الشيباني رضي الله عنه)

(امام احمد بن حنبل الشیبانی رضی اللہ عنہ تک متصل اَسانید)

أروي عن الإمام أحمد بن حنبل الشيباني رضي الله عنه من عدة الأسانيد المتّصلة والطّرق الموصلة إليه، و منها : أروي عن الشيخ علوي بن عباس المالکي عن محدّث الحرمين عمر بن حمدان المحرسي عن الشيخ أحمد بن إسماعيل البرزنجي عن الشيخ أحمد بن زيني دحلان عن الشيخ عثمان بن حسن الدمياطي عن الإمام أبي عبد اﷲ محمد بن محمد الأمير الکبير المصري عن الشيخ أبي الحسن علي بن أحمد العدوي الصعيدي المصري عن الشيخ محمد بن عقيلة المکّي عن الشيخ حسن بن علي العُجَيْمي عن الشيخ صفي الدين أحمد بن محمد القشاشي المدني عن الشيخ شمس الدين بن أحمد الرملي عن الشيخ القاضي زکريا بن محمد الأنصاري عن الحافظ الشهاب أحمد بن حجر العسقلاني عن الشيخ الصلاح بن أبي عمر المقدسي عن الشيخ فخر الدين علي بن أحمد البخاري عن الشيخ أبي علي حنبل بن عبد اﷲ بن الفرج المکبر عن أبي القاسم هبة اﷲ بن محمد بن عبد الواحد الشيباني عن أبي علي الحسن بن علي التميمي عن أبي بکر أحمد بن جعفر بن حمدان القَطِيعي عن عبد اﷲ بن أحمد بن حنبل عن أبيه الإمام أحمد بن حنبل الشيباني رضي الله عنه (164 - 241ه).

(إسنادي للجامع الصحيح إلي الإمام البخاري رضي الله عنه)

(امام محمد بن اسماعیل بخاری رضی اللہ عنہ تک ’’صحیح البخاری‘‘کی متصل اَسانید)

أروي الجامع الصحيح للإمام البخاري رضی الله عنه من خمسين سندًا متصلًا وطريقًا موصلًا إليه، و أحد منها : أروي عن الشيخ علوي بن عباس المالکي المکّي عن الشيخ أحمد بن الملاّ صالح السويدي البغدادي عن الحافظ السيّد محمد مرتضٰي الزبيدي الحسيني عن الشيخ محمد بن سنَّة الفلاني عن الشيخ أحمد بن محمد العَجِل اليمني (عاش 147 سنة) عن الشيخ المعمّر قطب الدين محمد بن أحمد النهروالي عن الشيخ أبي الفتوح الطاووسي عن الشيخ المعمّر يوسف الهروي (عاش 300 سنة) عن الشيخ محمد بن شاذ بخت الفارسي الفرغاني (عاش 130 سنة) عن الشيخ أبي لقمان يحيي بن عمار بن مقبل بن شاهان الختلاني (عاش 143 سنة) عن الإمام أبي عبد اﷲ محمد بن يوسف الفربري عن الإمام أبي عبد اﷲ محمد بن إسماعيل البخاري (194 - 256ه) قدس اﷲ سره العزيز.

(وهذا أعلي سند في العلو والغرابة بغاية القرب من رسول اﷲ صلي الله عليه وآله وسلم يوجد الآن في الدنيا إلي الجامع الصحيح، لأنه بيني وبين الإمام البخاري إحدي عشرة واسطةً وجاءت الرواية في هذا السند بالإجازة الخاصة مشافعة و بالإجازة العامّة لأهل العصر).

فإنّ بين الإمام البخاري وبين النّبي صلي الله عليه وآله وسلم ثلاث واسطاتٍ باعتبار الثلاثيات :

کما روي البخاري قال : حَدَّثَنَا الْمَکِّيُّ بْنُ إِبْرَاهِيْمَ قَالَ : حَدَّثَنَا يَزِيْدُ بْنُ أَبِي عُبَيْدٍ عَنْ سَلَمَةَ بْنِ الْأَکْوَعِ رضي الله عنه قَالَ : سَمِعْتُ النَّبِيَّ صلي الله عليه وآله وسلم يَقُوْلُ : مَنْ يَقُلْ عَلَيَّ مَا لَمْ أَقُلْ فَلَيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنَ النَّارِ.

(الجامع الصحيح للبخاري، کتاب : العلم، باب : إثم من کذب علي النّبي صلي الله عليه وآله وسلم.)

وأيضا قال البخاري : حَدَّثَنَا أَبُوْعَاصِمٍ الضَّحَّاکُ بْنُ مَخْلَدٍ عَنْ يَزِيْدَ بْنِ أَبِي عُبَيْدٍ عَنْ سَلَمَةَ بْنِ الْأَکْوَعِ رضي الله عنه عَنِ النَّبِيِّ صلي الله عليه وآله وسلم.

(الجامع الصحيح للبخاري، کتاب : المظالم، باب : هل تکسر الدِّنان التي فيها الخمر.)

وأيضًا قال البخاري : حَدَّثَنَا عِصَامُ بْنُ خَالِدٍ حَدَّثَنَا حَرِيْزُ بْنُ عُثْمَانَ عَنْ عَبْدِ اﷲِ بْنِ بُسْرٍ رضي الله عنه عَنِ النَّبِيِّ صلي الله عليه وآله وسلم.

(الجامع الصحيح للبخاري، کتاب : المناقب، باب : صفة النّبي صلي الله عليه وآله وسلم.)

فإنّني أتّصل بالنّبي الحبيب المصطفي صلي الله عليه وآله وسلم عن طريق البخاري بست عشرة واسطة فالحمد ﷲ علي ذالک.

(إسنادي للجامع الصحيح إلي الإمام مسلم رضي الله عنه)

(امام مسلم بن حجاج قشیری رضی اللہ عنہ تک ’’صحیح مسلم‘‘کی متصل اَسانید)

أروي الجامع الصحيح للإمام مسلم رضي الله عنه من عشرة الأسانيد المتّصلة والطّرق الموصلة إليه و أحد منها : أروي عن والدي المحدث المُسنِد الدکتور فريد الدين القادري عن الشيخ محمد المکّي بن محمد بن جعفر الکتّاني عن الشيخ عمر بن حمدان المحرسي عن الشيخ أحمد بن إسماعيل البرزنجي عن والده الشيخ إسماعيل بن زين العابدين البرزنجي عن الشيخ صالح بن محمد الفلاني ( ح ) ويروي الوالد عن الشيخ عبد الهادي الأنصاري اللکنوي وأخيه الأکبر الشيخ عبد الباقي بن علي محمد الأنصاري المحدّث اللکنوي عن صالح بن عبد اﷲ العباسي عن محمد بن علي السنوسي عن الشيخ صالح بن محمد الفلاني عن الشيخ محمد بن سنّة الفلاني عن الشريف محمد بن عبد اﷲ الولاتي عن محمد بن خليل بن أرکماش عن الإمام الحافظ الشهاب أحمد بن حجر العسقلاني عن أبي محمد عبد اﷲ بن محمد النيسابوري عن أبي الفضل سليمان بن حمزة المقدسي عن أبي الحسن علي بن الحسين بن علي الهاشمي و أبي الفضل محمد بن ناصر السلامي کلاهما عن الحافظ أبي القاسم عبد الرحمن بن محمد بن إسحاق بن منده عن الحافظ أبي بکر محمد بن عبد اﷲ الشيباني عن الإمام مکّي بن عبدان النيسابوري والإمام أبي حامد الشرقي کلاهما عن الإمام أبي الحسين مسلم بن الحجاج القشيري النيسابوري (206 - 261ه) قدس اﷲ سره العزيز.

فهذا السند معظم العلو والغرابة بغاية الاتّصال لأنّه بيني وبين الإمام مسلم أربع عشرة واسطة وبين الإمام مسلم وبين النّبي صلي الله عليه وآله وسلم أربع واسطاتٍ :

کما روي الإمام مسلم عن عبد اﷲ بن مَسلَمة قال حدثنا مالک عن إسحاق بن عبد اﷲ بن أبي طلحة عن أنس بن مالک رضي الله عنه، أن أعرابيا قال : لرسول اﷲ صلي الله عليه وآله وسلم متي الساعة؟ قال له رسول اﷲ صلي الله عليه وآله وسلم : ما أعددت لها؟ قال : حبّ اﷲ ورسوله صلي الله عليه وآله وسلم قال : أنت مع من أحببت.

(الجامع الصحيح لمسلم، کتاب : البر والصلة والأدب، باب : المرء مع من أحب.)

وأيضًا روي مسلم عن حسن بن الربيع وأبي بکر بن أبي شيبة قالا : حدثنا أبوالأحوص عن سِماک عن جابر بن سَمُرة رضي الله عنه عن رسول اﷲ صلي الله عليه وآله وسلم.

(الجامع الصحيح لمسلم، کتاب : الجمعة، باب : تخفيف الصّلاة والخطبة.)

وأيضًا روي مسلم عن عون بن سلام الکوفي عن زهير عن سِماک عن جابر بن سَمُرة رضی الله عنه عن رسول اﷲ صلي الله عليه وآله وسلم.

(الجامع الصحيح لمسلم، کتاب : الجنائز، باب : ترک الصلاة علي القاتل نفسه.)

فإنّني أتّصل بالنّبي الحبيب المصطفي صلي الله عليه وآله وسلم عن طريق الإمام مسلم بتسع عشرة واسطة فالحمد ﷲ علي ذالک.

(إسنادي للسنن الأربعة من أبي داود والتّرمذي والنّسائي وابن ماجه رضي الله عنهم)

(امام ابوداود، امام ترمذی، امام نسائی اور امام ابن ماجہ رضی اللہ عنھم تک ’’سنن اربعہ ‘‘کی متصل اَسانید)

أروي السنن الأربعة للإمام أبي داود والتّرمذي والنّسائي وابن ماجه رضي الله عنهم من ثلاثين سندًا متصلًا وطريقًا موصلًا إليهم، ومنها : أروي عن الشيخ حسين بن أحمد عسيران عن الإمام يوسف بن إسماعيل النبهاني (ح) و أروي عن والدي الدکتور فريد الدين القادري عن الشيخ محمد المکّي بن محمد الکتّاني عن والده الإمام محمد بن جعفر الکتّاني عن الإمام يوسف بن إسماعيل النبهاني) عن الشيخ إبراهيم بن حسن السقا المصري عن الشيخ محمد بن محمود الجزائري عن الشيخ علي بن عبد القادر بن الأمين الجزائري عن الشيخ الشهاب أحمد بن محمد الجوهري عن الإمام عبد اﷲ بن سالم المحدّث البصري عن الشيخ محمد بن علاء الدين البابلي عن الشيخ عيسي بن محمد المغربي عن الشيخ سالم بن محمد السنهوري عن الشيخ النجم محمد بن أحمد الغيطي عن شيخ الإسلام القاضي زکريا بن محمد الأنصاري عن الإمام الحافظ الشهاب أحمد بن حجر العسقلاني بأسانيده إلي الإمام أبي داود سليمان بن الأشعث السجستاني (202 - 275ه) والإمام أبي عيسي محمد بن عيسي الترمذي (210 - 279ه) والإمام أبي عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي (215 - 303ه) والإمام ابن ماجه القزويني (209 - 273ه) قدس اﷲ سرّهم العزيز.

( ح ) أروي عن أبي البرکات السيّد أحمد القادري عن إمام الهند الشاه أحمد رضا خان البريلوي ( ح ) عن السيّد أحمد سعيد الکاظمي الأمروهي عن الشيخ مصطفي رضا خان البريلوي عن إمام الهند الشاه أحمد رضا خان البريلوي) عن الشاه آل رسول أحمد المارهروي عن الشاه عبد العزيز المحدّث الدهلوي عن محدّث الهند الشّاه أحمد ولي اﷲ الدهلوي عن الشيخ أبي طاهر محمد بن إبراهيم الکوراني المدني عن أبيه البرهان إبراهيم بن حسن الکوراني المدني عن الشيخ أحمد بن محمد القشاشي المالکي المدني عن أحمد بن علي الشناوي المصري المدني عن شمس الدين محمد بن أحمد الرملي الشافعي عن شيخ الإسلام القاضي زکريا بن محمد الأنصاري عن الإمام الحافظ الشهاب أحمد بن حجر العسقلاني بأسانيده إلي الإمام أبي داود سليمان بن الأشعث السجستاني والإمام أبي عيسي محمد بن عيسي الترمذي والإمام أبي عبد الرحمن أحمد بن شعيب النسائي والإمام ابن ماجه القزويني قدس اﷲ سرهم العزيز.

(إسنادي للشفاء إلي الإمام القاضي عياض رضي الله عنه)

(قاضی عیاض مالکی رضی اللہ عنہ تک ’’الشفاء‘‘ کی متّصل اَسانید)

أروي الشفاء للقاضي عياض رضي الله عنه من ستة الأسانيد المتّصلة والطّرق الموصلة إليه، و أحد منها : أروي عن والدي الشيخ الدکتور فريد الدين القادري عن الشيخ محمد عبد الشکور المهاجر المدني عن الشيخ أحمد علي المحدث السهارنفوري عن الشيخ محمد إسحاق الدهلوي المکّي عن الشاه عبد العزيز المحدث الدهلوي عن أبيه محدث الهند الشاه أحمد ولي اﷲ الدهلوي عن الشيخ أبي طاهر محمد بن إبراهيم الکوراني المدني عن أبيه البرهان إبراهيم بن حسن الکوراني المدني ( ح ) أروي عن الشيخ حسين بن أحمد عسيران عن الإمام يوسف بن إسماعيل النبهاني عن محمد أبي الخير عابدين عن محمد بن عمر ابن عابدين الشامي (صاحب ردّ المحتار) عن الشيخ محمد شاکر العقّاد عن الشيخ محمد التافلاتي عن الشيخ محمد الحفني عن الشيخ محمد البديري عن الشيخ إبراهيم بن حسن الکوراني عن الشيخ أحمد بن محمد القشاشي المالکي المدني عن الشيخ شمس الدين محمد بن أحمد الرملي عن الشيخ القاضي زکريا بن محمد الأنصاري عن الشيخ محمد بن علي القاياتي عن السراج عمر بن علي بن الملقّن الأنصاري عن النجم أبي الفتوح يوسف بن محمد الدلاصي عن الشيخ يحيي بن أحمد بن محمد اللواتي عن أبي الحسن يحيي بن محمد الأنصاري الشهير بابن الصانع عن الإمام القاضي أبي الفضل عياض بن موسي اليحصُبي الأندلسي المالکي (476 - 544ه) قدس اﷲ سره العزيز.

(إسنادي إلي سيّدنا الغوث الأعظم أبي محمد محي الدين الشيخ عبد القادر الجيلاني رضي الله عنه بعلوم التصوّف والطّريقة والمعرفة)

(علوم تصوف اور طریقت و معرفت میں حضور سیدنا غوث الاعظم ابو محمد محی الدین شیخ عبدالقادر جیلانی رضی اللہ عنہ تک متّصل اَسانید)

أروي عن سيّدنا الغوث الأعظم أبي محمد محي الدين الشيخ عبد القادر الجيلاني رضي الله عنه من عدة الأسانيد المتّصلة والطّرق الموصلة إليه، ومنها : أروي عن شيخي وسيّدي طاهر علاء الدين الآفندي الجيلاني البغدادي عن النقيب الشيخ السيّد محمود حسام الدين الجيلاني البغدادي عن شيخه قطب العارفين السيّد عبد الرحمن المحض النقيب البغدادي عن أبيه وشيخه إمام الأولياء السيّد علي بن سلمان النقيب البغدادي عن شيخه السيّد عبد القادر الجيلاني عن شيخه السيّد أبي بکر الجيلاني عن شيخه السيّد إسماعيل الجيلاني عن شيخه السيّد عبد الوهاب الجيلاني عن شيخه السيّد نور الدين الجيلاني عن شيخه السيّد محمد درويش الجيلاني عن شيخه السيّد حسام الدين الجيلاني عن شيخه السيّد أبي بکر الجيلاني عن شيخه السيّد يحيي الجيلاني عن شيخه السيّد نور الدين الجيلاني عن شيخه السيّد ولي الدين الجيلاني عن شيخه السيّد زين الدين الجيلاني عن شيخه السيّد شرف الدين الجيلاني عن شيخه السيّد شمس الدين الجيلاني عن شيخه السيّد محمد الهتاک الجيلاني عن شيخه السيّد عبد العزيز بن الشيخ عبد القادر الجيلاني عن شيخه سيّدنا الغوث الأعظم الشيخ أبي محمد محي الدين عبد القادر الحسني الحسيني الجيلاني (470 - 561ه) عن شيخه السيّد أبي سعيد المبارک المخرمي عن شيخه أبي الحسن علي بن محمد القرشي الهنکاري عن شيخه أبي الفرج الطرطوسي عن شيخه أبي الفضل عبد الواحد التميمي عن شيخه أبي بکر الشبلي عن شيخه أبي القاسم الجنيد البغدادي عن شيخه السَري السَقطي عن شيخه معروف الکرخي عن شيخه سيّدنا الإمام أبي الحسن علي بن موسي الرضا عن شيخه سيّدنا الإمام موسي الکاظم عن شيخه سيّدنا الإمام جعفر الصادق عن شيخه سيّدنا الإمام محمد الباقر عن شيخه سيّدنا الإمام زين العابدين علي الأوسط عن شيخه سيّدنا الإمام الحسين بن علي المرتضي عن شيخه سيّدنا الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضی الله عنه و أخذ الشيخ معروف الکرخي أيضًا عن شيخه الإمام داود الطائي عن شيخه حبيب العجمي عن شيخه الإمام حسن البصري عن شيخه الإمام سيّدنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال : حدثني حبيبي وقرة عيني رسول اﷲ صلي الله عليه وآله وسلم قال : حدثني جبرئيل عليه السلام قال : سمعت ربّ العزة عزوجل يقول : لا إله إلا اﷲ حصني فمن قالها دخل حصني ومن دخل حصني أمن من عذابي.

(الديلمي، الفردوس بمأثور الخطاب)

(إسنادي إلي الشيخ الأکبر محي الدين محمد بن علي بن العربي الطائي الحاتمي رضي الله عنه)

(الشیخ الاکبر محی الدین محمد بن علی بن العربی رضی اللہ عنہ تک متّصل اَسانید)

أروي عن الشيخ الأکبر محي الدين محمد بن علي بن العربي رضي الله عنه من ثلاثة الأسانيد المتّصلة والطّرق الموصلة إليه، و أحد منها : أروي عن الشيخ حسين بن أحمد عسيران عن الشيخ السيّد أحمد بن محمد السنوسي عن والده الشيخ السيّد محمد بن محمد السنوسي عن والده قدوة العارفين الشيخ محمد بن علي السنوسي الطرابلسي عن الشيخ المعمّر السّيد الشريف عبد العزيز الحفيد الحبشي(1) عن الشيخ الأکبر محي الدين محمد بن علي بن العربي الطائي الحاتمي رضی الله عنه (560 - 638ه).

(1) إنه عاش من العمر520 سنة وفي روايةٍ أخري التي ذکرها الشيخ المحدث عبد الحي الکتّاني وحقّقها في کتابه ’’فهرس الفهارس والأثبات‘‘ کانت ولادة الشيخ السيد عبد العزيز الحفيد الحبشي في اليوم الثالث ربيع الأوّل عام 581ه وهو عاش سبعمائة سنة إلّا خمس سنين (695ه) و أخذ في بغداد عن الشيخ السيد عبد الرزاق ابن الغوث الأعظم سيّدنا الشيخ عبد القادر الجيلاني رضي الله عنه مباشرةً وأخذ أيضًا في دمشق عن الشيخ الأکبر محي الدين ابن عربي مباشرةً وأخذ في مصر عن الإمام ابن حجرالعسقلاني مباشرةً.

(عبد الحي الکتّاني، فهرس الفهارس والأثبات، 2 : 928)

فَإِنَّنِي قَدْ أُوْصِي کُلَّ مَنِ اقْتَرَأَ وَاکْتَسَبَ مِنْ هَذَا الْکِتَابِ بِصَلَاحِ النِّيَةِ وَحِفْظِ الْحُرْمَةِ وَضَبْطِ الْعَمَلِ وَحُسْنِ الْأَدَبِ، فَلْيَتَمَسَّکْ بِالإِخْلَاصِ وَالتَّقْوَي وَصَفَاءِ السِّيْرَةِ وَجَلَاءِ السَّرِيْرَةِ وَلْيَجْتَهِدْ فِي تَصْحِيْحِ التَّوْبَةِ وَتَحْقِيْقِ الْأَوْبَةِ وَلُزُوْمِ الْبَابِ وَالسَّعْيِ فِي کَشْفِ الْحِجَابِ فَإِنِّي أُوْصِيْهِ لِيَکُوْنَ لَهُ شَهَادَةً وَتَذْکِرَةً وَنَصِيْحَةً لِتَبْلِيْغِ أَحْکَامِ الدِّيْنِ وَإِعْلَاءِ الْحَقِّ الْمُبِيْنِ وَأَدْعُو اﷲَ لَهُ بِجَمِيْعِ مَا يُحِبُّهُ وَيَرْضَاهُ وَأُلَقِّنُهُ بِالإِخْلَاصِ فِي عَقِيْدَةِ التَّوْحِيْدِ وَالرُّسُوْخِ فِي مَحَبَّةِ الرَّسُوْلِ صلي الله عليه وآله وسلم وَتَعْظِيْمِهِ صلي الله عليه وآله وسلم وَاتِّبَاعِ سُنَّتِهِ صلي الله عليه وآله وسلم وَنُصْرَةِ دِيْنِهِ صلي الله عليه وآله وسلم وَحُبِّ أَهْلِ الْبَيْتِ الْأَطْهَارِ وَإِکْرَامِ الصَّحَابَةِ الْأَخْيَارِ وَمُحَابَّةِ الْأَوْلِيَاءِ وَمُجَالَسَةِ الصَّالِحِيْنَ وَأَنْصَحُهُ بِحِمَايَةِ السُّنَّةِ وَالْجَمَاعَةِ وَهِيَ السَّوَادُ الْأَعْظَمُ وَمُجَانَبَةِ أَهْلِ الْبِدْعَةِ وَالْغَوَايَةِ وَالتَّمَسُّکِ بِمِنْهَاجِ الْقُرْآنِ وَاﷲُ الْمُسْتَعَانُ وَعَلَيْهِ التَّکْلَانُ.

فَالْحَمْدُِﷲِ عَلَي تَوْفِيْقِهِ وَخِدْمَةِ سُنَّةِ حَبِيْبِهِ صلي الله عليه وآله وسلم وَالصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ عَلَي سَيِدِنَا وَمَوْلَانَا مُحَمَّدِ نِالنَّبِيِّ الْأُمِّيِّ الْحَبِيْبِ الْمصطفي وَعَلَي آلِهِ الْمُرْتَضَي وَصَحْبِهِ الْمُجْتَبَي وَتَبْعِهِ الْمُنْتَقَي الَّذِيْنَ شَرَّفَهُمُ اﷲُ بِالْفَضْلِ وَالاِصْطِفَاءِ وَعَلَيْنَا مَعَهُمْ أَجْمَعِيْنَ بِرَحْمَتِکَ يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِيْنَ.

الراجي إلي الرّبّ الغفور العلي
والفقير إلي حضرة النّبيّ المصطفيٰ صلي الله عليه وآله وسلم
خادم العلم والحديث
 

الدکتور محمد طاهر القادري
ابن المحدِّث المُسنِد الدکتور فريد الدين القادري
(باکستان)
1 ربيع الاول 1428ه

Copyrights © 2019 Minhaj-ul-Quran International. All rights reserved